X إغلاق
X إغلاق


الثلاثاء 26 محرم 1439 | 17 تشرين أول 2017


هواتف غوغل بيكسل تتخلى عن ميزات رئيسية


 

ينتظر أن تكشف شركة #غوغل بعد عدة أشهر بشكل رسمي عن نسخة عام 2017 من هواتفها الرائدة المسماة #بيكسل Pixel، حيث تواصل الشركة تركيزها المنصب منذ العام الماضي على هذه الهواتف التابعة لها، إلا أنه بحسب التقارير والصور المسربة فإن هذه الهواتف لا تزال بعيدة عن اعتماد العديد من الميزات الرئيسية التي أصبحت شائعة بشكل كبير، كما يبدو أنها اختارت التخلص من المنفذ القياسي لسماعات الرأس 3.5 ميليمتر مثل آبل وإتش تي سي ولينوفو.
وتوضح الصورة المسربة أن الجهاز الأكبر من الجهازين، والذي يطلق عليه حالياً الاسم الرمزي تايمين Taimen، سوف يحتوي على حواف علوية وسفلية أصغر من سابقه (بيكسل إكس إل Pixel XL)، بينما تشير صورة مسربة للهاتف الأصغر إلى أن ذلك لن يحدث، بحيث إن تصميم الهاتف لن يعتمد عنصر التصميم المشترك بشكل متزايد.
كما يبدو أن لا جهاز #تايمين Taimen، ولا الجهاز الذي يطلق عليه اسم #والي Walleye، سوف يحصلان على كاميرا خلفية مزدوجة، ورغم أن هذا الأمر كان يشكل مصدر غرابة في العام الماضي، إلا أنه يبدو حالياً أكثر غرابة مع اتجاه صناع الهواتف مثل #آبل iPhone 7 Plus وإل جي G6 وسامسونغ Note 8 وهواوي P10 إلى الابتعاد عن الكاميرات الفردية.

هاتف "والي"
ويبدو أن شركة غوغل قامت بدلاً من ذلك بتوجيه شريك التصنيع الخاص بها إتش تي سي HTC إلى إجراء تغييرات تصميمية مكررة على النسخة الأصغر من الهواتف ذات العلامة التجارية الخاصة بها، وبشكل يعاكس العام الماضي عندما قامت شركة إتش تي سي بتصنيع هواتف بيكسل وبيكسل إكس إل، فإن المعلومات تدور هذه المرة حول تكليف شركة إل جي تصنيع النسخة الأكبر من الجهاز.
ولم تقدم شركة إتش تي سي بعد على طرح هواتف بشاشة عرض ذات حواف علوية وسفلية قليلة، بينما عملت شركة إل جي على ذلك من خلال هواتف G6 وQ6 اللذان يشملان ما يسمى شاشة عرض FullVision بنسبة عرض 18:9 وممتدة على الغالبية العظمى من الجهة الأمامية للهاتف، كما تستثمر شركة سامسونغ بشكل كبير هذا العام في تقليل حواف شاشة العرض، مع هواتفها الرائدة Galaxy S8 وNote 8، جنباً إلى جنب مع شركة آبل وما ينتظر منها تقديمه في هاتف آيفون القادم.
وتعمل شركة إتش تي سي على إبراز خبراتها ضمن مجالين مختلفين في نسخة عام 2017 من هواتف بيكسل وهي مكبرات صوت أمامية ستيريو، والتي أصبحت شعبية مع علامتها التجارية BoomSound، والإطارات الحساسة للضغط المجسدة ضمن ميزة Edge Sense، الموجودة ضمن هاتفها الرائد لهذا العام U11.