X إغلاق
X إغلاق


الأربعاء 15 محرم 1440 | 26 أيلول 2018


المحامي محمود خلدون: مواقع التواصل الاجتماعيه من وجهة نظر قانونيه (1)


يظن الكثيرون ان مواقع التواصل الإجتماعية مساحه حرة للتعبير عن الرأي، فيعمد كثيرون لنشر ارائهم وأفكارهم على صفحات التواصل الإجتماعي. وكما يعمد الكثيرون الى مشاركه الجميع على الملأ دونما تفكير بكل فكرة تجول بخاطرهم حتى لو كانت وليدة حالة من الصدمة لحدث معين او عرض عابر. لكن هم مخطؤون.
سأعرض أمامكم بعجالة البعد الجنائي لموضوع النشر على مواقع التواصل الإجنماعي.
هذا نص بند ٢٤ من قانون مكافحه الإرهاب.
بناءا على هذا البند فإن اي شخص ينشر منشور في الفاسبوك فيه دعم لمنظمات تعد في القانون الاسرائيلي إرهابيه او يدعم عمل يعد في القانون الإسرائيلي إرهابا او يشجع على اعمال تعد ارهابا فإنه معرض للاعتقال وتقديم لائحة الاتهام.
وكذلك نشر صور فيها دعم كما وضحت أعلاه.
وعندما تسود حالة الغليان الشارع فإن مثل هذه المناشير الفاسبوكيه تعتبر أخطر في نظر القانون مما ينعكس سلبا على العقوبه.
طبعا هذه نظرة عامه للقانون دون الدخول في التفاصيل الصغيرة والمهمه.
لذلك يجب الإمتناع عن مثل هذه المناشير في مثل هذه الظروف الحاليه.
لا يعتبر هذا بمثابه استشارة قانونيه بل نظرة عامه على القانون.