X إغلاق
X إغلاق


الأحد 12 شوال 1440 | 16 حزيران 2019


من الورد إلى الورد يعود


 

الى روح المربي الفاضل المرحوم اياد فهد زحالقة
يا زهرة حبق
صوحها الردى
وروحًا نقية تلاشت
وغابت
لم تأذن بترحالٍ
خلوقًا
كريمًا
أبيًا
نقيًا كحبات الندى
أحب العيش
داعيًا للخير والصفاء
ولم يضمر في قلبه
سوى الحب للناس
والوفاء للاصدقاء
والخلان
ترك طيب الذكرى
خالدًا سيبقى
رمزًا للمروءة
والكرامة
بوجه ضحوك
بشوش
باحترام وإجلال
فهذه هي النهاية
نعيش في الدنيا
ونمضي الى عالم آخر
فيا لقسوة الموت
والأقدار
كيف تجرّع الأهل
الأسى
وكيف تشعل في الصدور
نار الأحزان
فيا اياد الفهد
ستبقى مقيمًا في خاطرنا
ونحسك بقلوبنا
وأمام ناظرينا
وسلامًا على روحك
في وقفة الخشوع
والوداع