X إغلاق
X إغلاق


السبت 16 رجب 1440 | 23 آذار 2019


كيف تستفيد اقتصاديًا من موقع ’’ebay’’ و ’’amazon’’ ؟


 

أصبح موقعا "ايبي – ebay" و "امازون – amazon" وهما أكثر المواقع شُهرة في العالم بمجال التجارة الإلكترونية، عنوانًا لكل من يبحث عن مدخول مالي إضافي، أو حتى في بعض الأحيان، مصدرا أساسيا لكسب المال والعيش من وراء ذلك. لكنّ الكثيرين من مجتمعنا في الوسط العربي يجدون عراقيل وعقبات في كيفية التعامل والاستفادة من هذه المواقع التجارة الإلكترونية.

وعليه، فقد دأب مركز "معوف" لدعم المبادرات والمصالح الاقتصادية، على إطلاق العديد من الدورات التي تتناغم مع هذه الاحتياجات الاقتصادية للفئات المجتمعية المختلفة.

فضاء اقتصادي مفتوح لكل شرائح المجتمع خاصة السيدات
دينا محاجنة – مركّزة مشاريع في "معوف" فرع أم الفحم – أوضحت "أن الدورة تهدف الى مساعدة أصحاب المصالح التجارية لتسويق منتوجاتهم لكل العالم، وليس للمستهلك المحلي فحسب، الدورة تتيح لهم تعلّم إمكانية تسويق بضاعتهم الى كل زبون في أرجاء العالم."
وأضافت:" كما أن الدورة تتلاءم مع شريحة السيدات، وربّات البيوت، وتحديدا اللاتي يجدن صعوبة في العمل خارج المنزل، يمكن للسيدة أن تتعلم لتعمل عبر موقع الـ "ايبي" و "امازون"، لتحصّل دخلا ماليًا الى بيتها".



وأشارت الى "أن العمل على موقع "ايبي " و "امازون"، ملائم لأي شخص موظف كان أو عامل، لتحسين وضعه الاقتصادي، والميّزة في هذا المجال هي حريّة الوقت".

ماذا يتعلّم المشارك في الدورة؟
وعن تفاصيل الدورة، قالت دينا محاجنة أن الدورة مدتها 8 لقاءات، كل لقاء 3 ساعات بين (16:00 – 19:30)، وتكلفتها رمزيّة 800 شيكل، وتُقام في مركز معوف بمجمّع الهرم في أم الفحم. وقدّم "معوف أم الفحم" حتى الآن قرابة 10 دورات من هذا القبيل شارك بها العشرات، حيث يتم تمرير لهم دورة يتعلمون من خلال كيفية فتح حساب عبر الموقع، وأساليب التسويق والتعامل مع المنتجات، وطرق ارسالها عبر البريد، بالإضافة الى أسلوب الـ "دروب شوبينغ"، وكيفية فتح حساب في "البيبال" للتعاملات المالية عبر الانترنت"، وللإنضمام الى هذه الدورات يمكن الاتصال على رقم: 0722217653".

الدورة أكسبتني مهارات وأدوات إضافية
وسام محاجنة وهو مدرّس لغة انجليزية من أم الفحم، حيث يشارك بدورة في مركز "معوف"، قال :" حاولت سابقا لوحدي التعامل مع موقع "ايبي" لكنّي شعرت أني بحاجة لمزيد من المهارات الواسعة للاستفادة من خبرات أخرى، وهنا في الدورة اكتشفت أمورا عديدة كانت تنقصني، ورغم أني مدرّس لغة انجليزية باعتبار ان الموقع بالانجليزية، إلا أن الدورة سهّلت الكثير من الأمور التي أفادتني في الأدوات والمهارات".



تحسين المدخول المالي
وعن سبب توجهه لهذا العالم، قال :" بعد عودتني من المدرسة، لديّ وقت فراغ مناسب، قررت الاستفادة منه بتحسين مدخولي المالي، حيث أن هذا العمل غير المرهق جسمانيًا هو من البيت، وأعمل يوميًا فيه ساعة الى ساعتين، والدورة هنا في معوف مميّزة من حيث الجودة، والسعر الرمزي مقارنة بدورات في أماكن أخرى".

ممازحة أصبحت مبادرة
أما السيدة أمل اغبارية المبادرة لإنشاء متجر الكتروني خاص بها ومشاركة بدورة "ايبي" في مركز "معوف" بأم الفحم :" بدأت في التجارة الالكترونية من خلال ممازحة صديقة لي التي عرضت عليّ الفكرة بأن أبيع ملابس عبر الانترنت باعتبار ي أمتلك ذوقا رفيعا في هذا المجال، وبالفعل دخلت الفكرة في رأسي، وشرعت على العمل في ذلك".



بدأت بخمس قطع فقط
وأضافت:" بدأت باقتناء ملابس وعرضها على طفلتي الصغيرة حتى تكون واضحة أمام جمهور السيدات عبر "فيسبوك"، حيث بدأت بخمس قطع، ومن ثم بدأت أحضر كميّات كبيرة من الملابس، وأسوق لها عبر "انستغرام " و "فيسبوك".

وأشارت الى أنها استطاعت الوصول الى تجّار أتراك والتعامل معهم، حيث جودة الملابس التركية عالية ومميزة. وأكملت اغبارية قائلة:" في البداية كان الربح قليل حتى وصلت الى العناوين الصحيحة للتجّار المصدر الأساس مباشرة، وبدأ الربح يزداد، البداية كان شاقة وصعبة جدا".

نحو العالميّة
وعن سبب تعلّم دورة "ايبي"، قالت:" أريد أن اطوّر من شبكة مبيعاتي الى فضاء أوسع عالميًا، عبر متجر الكتروني في مواقع التجارة العالمية، لذلك وجدت في مركز "معوف" العنوان الصحيح والمناسب لتعلّم دورة يمكنها أن تساعدني في زيادة المدخولات المالية".

وعن عدم قيامها بفتح محل تجاري مثل باقي المحلات:" صدقًا أجد في هذا الموضوع التزامات اقتصادية لست قادرة عليها، وأرى بالوسيلة الالكترونية منفعة أكبر وتخفيفا لأعباء الايجار وما يتبعه".

وتوجّهت اغبارية بكلمة لجمهور الأمهات والسيدات بأن يبادرن في صنع عالمهنّ الخاص بهنّ للتنفيس عن ضغوطات الحياة التي تعتري المرأة بشكل خاص، الحياة ليس فقط أن تكون المرأة ربّة بيت، إنما مبادرة أيضا لنهضة ورفعة اجتماعية واقتصادية".