X إغلاق
X إغلاق


السبت 16 رجب 1440 | 23 آذار 2019


اعتقال قريب القتيلة ديانا أبو قطيفان من اللد بشبهة ضلوعه بالجريمة: لا تشيعوا جثمانها قبل إطلاق سراحي


أفاد مراسلنا أنّه تم اعتقال أحد أقرباء ضحية جريمة القتل الشابة ديانا أبو قطيفان (18 عاما) من اللد، لمدة 8 أيام، وقد قال قريبها المُعتقل: "لا تُشيّعوا جثمانها قبل إطلاق سراحي". 

هذا، ويشار إلى أنّ الشابة قد قُتلت أمس رميا بالرصاص باللد، وأصيب آخر (64 عاما) بجراح طفيفة، كما يشار إلى أنّه تم اعتقال 4 مشتبهين بالضلوع بجريمة القتل هذه.
ويذكر أنّ والدة الشابة المغدورة، أسمهان أبو قطيفان، قد قُتلت قبل 15 عاما.

 

والد المغدورة ديانا أبو قطيفان في المحكمة: لم أقتل ابنتي بل كنت أستعد لزفافها

 

وردت معلومات جديدة حول جريمة قتل الشابة ديانا أبو قطيفان (18 عاما) من اللد، حيث تبين بأنها تواجدت في بيت عائلة من الرملة لحمايتها بعد ان تعرضت للتهديد، لكنها رفضت ان تبقى في المكان، وفقط قبل 10 ايام قدمت شكوى في الشرطة حول تلقيها تهديدات، إلّا أنّها قد قُتلت يوم أمس.

 

من جهتها، رفضت الشرطة منح اجابات على اسئلة مهمة طرحت من قبل طاقم المحامين، ومن بين هذه الأسئلة سؤال تمحور حول ضابط من الشرطة الذي كان على اتصال مع العائلة بخصوص قضية المرحومة.

 

المحامي نذير برانسي الموكل للدفاع عن أحد المشتبهين قال: "موكلي ينفي أي علاقة له بالجريمة، وهو من وقع على وثيقة أمام الشرطة لحمايتها". المحامي تسفيكا أمنون، الموكل للدفاع عن مشتبه آخر، قال: "جميع الشبهات لا اساس لها، فموكلي حاول منع قتلها عندما وضع يده على السلاح وأصيب في اصبعه، حتى انني مثلته هو وابنه قبل سنوات في حادثة جريمة مقتل والدة الشابة ديانا قبل 15 عاما، وفي وقتها اطلق سراحهما".
يشار الى أن والد الضحية قال في المحكمة: "لم اقتل ابنتي، فأنا اسكن في منطقة المثلث منذ 13 عاماً، وقد كنت استعد للمشاركة بحفل زفاف ابنتي".

 

شكري أبو طبيخ الموكل للدفاع عن اثنين من المشتبهين قال: "لا علاقة للمشتبهين بهذه الجريمة، وكل ما ذكر من ادعاءات هي عارية عن الصحة، والمسؤولية الأولى هنا تقع على الشرطة التي اهملت في معالجة تسلسل الأحداث، وكلي ثقة ان يتم اطلاق سراحهما في الجلسة القادمة".