X إغلاق
X إغلاق


الأربعاء 15 شوال 1440 | 19 حزيران 2019


طالبات ثانوية خديجة يتألقن بزيارة ميدانية لجامعة تل-أبيب ضمن التوجيه الاكاديمي للجامعات



ضمن فعالياتها المستمرة في التوجيه المهني والأكاديمي الجامعي, قامت مدرسة خديجة الثانوية بتنظيم رحلة وزيارة ميدانية تعريفية لطالباتها من مسار الأوائل إلى جامعة تل-أبيب. قام على تنظيم هذه الزيارة للجامعة كل من طاقم الاستشارة في المدرسة و"مركز رواد" المتمثل بالمركزة "مها اغبارية", حيث استقبل الطالبات نخبة مرشدين من قبل الجامعة, منهم طالب الماجستير "ولاء ايوب " مسؤول قسم التسجيل للطلاب العرب في جامعة تل-أبيب, الذي قدم لمحة عن الجامعة وتخصصاتها ومصطلحات جامعية.

في المحطة الثانية بالجامعة تم تقسم الطالبات الى مجموعات, مع مرشد\ة مرافق\ة لكل مجموعة, للقيام بجولة ميدانية بين مباني الكليات في الجامعة وفي نهاية البرنامج شرح المرشد "ولاء" البرنامج الجامعي الجديد المتضمن لشروط القبول الجديدة في الجامعة عن طريق التعلم الذاتي لمساقات محوسبة والتقدم لامتحانات جامعية في هذه المساقات, حيث يجب أن يكون هذا المساق من مجموعة المساقات التابعة للموضوع المطلوب تعلمه وحسب العلامة التي يحصل عليها الطالب, تضاف هذه العلامة إلى علامة "البسيخومتري" ولمعدل "البجروت" واذا حصل الطالب على علامه ما فوق ال-85 فان هذا المساق سيحسب من نقاط اللقب الأول للموضوع وستضاف 5 علامات على العلامة الناتجة ( ציון התתאמה ). وهنالك إمكانيه لاختيار ثلاث مساقات, على الأكثر, تابعة للموضوع المطلوب تعلمه وهذا البرنامج ملائم لكل مواضيع التعلم في الجامعة ما عدا الطب وطب الأسنان.

ثم اصغت الطالبات للأكاديمية الجامعية "يارا اغبارية", التي تحضر لرسالة الماجستير في علوم الدماغ, وكانت محاضرة شائقة عن ميزات الادمغة واقسامها ووظائفها, حيث تفاعلت الطالبات وطرحن الاسئلة وشاركن فيها باهتمام دفع المرشدين لإبداء اعجابهم بذكائهن. . ثم كانت فقرة جمعية "سوا" التي قدمت فيها مندوبة الجامعة الطالبة يقين حجازي لمحة تعريفية عن التخصصات الأكاديمية التي يتم تدريسها في الجامعة وتعريف بالكليات المختلفة وشروط القبول اليها. كما تحدثت حول الحياة الجامعية وكيفية التأقلم لجو الجامعة. ثم تم توزيع نشرات تعريفية حول الجامعة باللغة العربية. وبالنهايه تم توزيع استمارات للطالبات لتعبئتها.
وفي نهاية البرنامج تم شكر طاقم المرشدين على هذا الاستقبال وعلى تنظيم هذا اليوم المفعم بالفائدة الجمه للطالبات.
مدير المدرسة محمد انيس محاميد أكد على أهمية هذه النشاطات لتوعية الطالبات لاختيار التخصصات الملائمة لميولهن ولقدراتهن. كما شكر المدير القائمين على هذه الرحلة وخاصة شكر من رافقوا الطالبات بهذه الرحلة: المستشارة ايمان محاجنة والسيدة مها اغبارية مركز "رواد" ومربو الصفوف خالد صعابنه وخالد جبارين.
ومن الجدير ذكره بان طالبات الثواني عشر شاركن بفعالية "عرض المهن" والذي اقيم في "المركز الجماهيري" من قبل "مركز رواد" و"مركز ارشاد" في بلدية ام الفحم. حيث تضمن اليوم كلمات لمحاضرين عن الحياة الجامعية وسوق العمل. وكيفية التأقلم واتخاذ القرار السليم لأختيار المهنة المستقبلية وعن الدعم والمساعدات التي تقدمها الجامعات للطلاب العرب. ومن ثم كانت محطات لمندوبي جامعات وكليات, حيث تجولت الطالبات بين المحطات وأسهبن في الأسئلة حول كيفية التسجيل وشروط القبول في الجامعات المختلفة.

كما ونذكر بأن مشروع الاستشارة الفردية والتشخيص المحوسب للميول ما زال فاعلا في المدرسة لطالبات الثواني عشر.
ومن هذا المنبر نتوجه بالشكر الجزيل لكل من السيد سليمان كساب والسيدة مها اغبارية على الدعم المتواصل لهذا المشروع في مدرسة خديجة الثانوية حيث زارت وستزور الطالبات جامعات اضافية قريبا.
مدير المدرسة المربي محمد أنيس محاميد شدد على أهمية هذه الرحلات التعليمية والفعاليات قائلا : " هذه الرحلة ممولة جزئيا من الطالبات وذات تكلفة رمزية, لكنها تسعى لتحقيق أهداف سامية, حيث نعمل دائما على توعية طالباتنا رائدات المستقبل السباقات في العلوم والأخلاق وإكسابهن الأدوات العملية للتخطيط لمستقيلهن الاكاديمي بالزيارات الميدانية للجامعات وإجراء التجارب العلمية هناك".

إحدى الطالبات: "سررنا جدا بهذه اليوم الحافل بالمعلومات حيث تعرفنا على التخصصات الجامعية وشروط القبول وحفزنا على بذل مزيد من الجهود للقبول للجامعات. نشكر المدرسة على كل ما تفعله لأجلنا, وخاصة بمجال التوجيه الاكاديمي الجامعي والاستشارة الفردية".