X إغلاق
X إغلاق


الأربعاء 19 ذو الحجة 1440 | 21 آب 2019


خريجي تخصص الطب البشري في جامعة النجاح الوطنية يسجلون نسبة نجاح 100% في امتحان مزاولة المهنة


للمرة الرابعة على التوالي استطاع مجموعة من خريجي جامعة النجاح الوطنية التفوق باجتياز امتحان بورد الطب الاسرائيلي IMLE))، والذي يعتبر شرطاً أساسياً لكل خريجي الداخل والقدس الحاصلين على شهادة الطب البشري لمزاولة مهنة الطب في إسرائيل, وقد بلغ عدد المتقدمين للامتحان من جامعة النجاح الوطنية خمسة طالبات، الطبيبة انور أسدي، الطبيبة دعاء أبو صالح، الطبيبة ابتهال سعايدة، الطبيبة مروة الطويل، الطبيبة مرح خاروف نزال. وعبر الأستاذ الدكتور ماهر النتشة، القائم بإعمال رئيس الجامعة عن سعادته وفخره بأبنائه الطلبة الناجحين في امتحان المزاولة وقدم شكره للزملاء في كلية الطب وعلوم الصحة في الجامعة على تفانيهم في تقديم المعرفة والعلم الذي يؤهل الطلبة الخريجين من جامعة النجاح الوطنية للمنافسة في جميع المواقع التي يذهبون اليها.
وأضاف د. النتشة أن جامعة النجاح الوطنية تشهد إقبالا كبيرة من طلبتنا في الداخل الفلسطيني المحتل للدراسة فيها وذلك تطبيقا لرؤية الجامعة توفير بيئة جامعية مميزة للطلبة الراغبين بالالتحاق فيها وخاصة طلبتنا حملة شهادة البجروت، بالإضافة الى ان الجامعة تسعى دوما الى الانتشار والتوسع في تخصصاتها التي تلبي حاجة سوق العمل في الوطن وخارجه.
ويُعد امتحان مزاولة مهنة الطب في الداخل من الامتحانات التي تحتاج إلى دراسة عميقة ووفرة المعلومات التي يجب أن يمتلكها الطالب من بداية أولى سنوات دراسته حتى آخرها وكذلك خلال فترة التدريب في المستشفيات والمراكز الطبية والعيادات. وتعد جامعة النجاح الوطنية أكبر جامعة فلسطينية وتحصد في كل عام نتائج مشرفة في التصنيفات العالمية التي تهتم بتقييم الجامعات على مستوى العالم وتظهر مدى تطور التعليم في هذه الجامعة ومن أهم هذه التصنيفات تصنيف الويبوماتركس وتصنيف التايمز الذي صدر مؤخرا وبين نتائج هامة للجامعة على المستوى العالمي حيث حلّت الجامعة فيه المرتبة الأولى في فلسطين وضمن أفضل 308 جامعة في العالم، وذلك استنادًا إلى أهداف التنمية المستدامة التابعة للأمم المتحدة.
وقد تم تصنيف جامعة النجاح الوطنية في التصنيف الأخير الذي صدر عن التايمز في بداية الشهر الجاري كأول جامعة فلسطينية وفقًا لتصنيفات تأثير التعليم العالي لعام 2019. وقد كشفت التايمز للتعليم العالي عن نتائجها الاخيرة والتي تضمنت أهداف التنمية المستدامة التابعة للأمم المتحدة، وفي هذا التصنيف الجديد فقد أثبتت جامعة النجاح الوطنية قوتها في هذا المجال مع تصنيفها ضمن أفضل 308 جامعة في العالم وهي الجامعة الفلسطينية الوحيدة التي تقدم أداءً جيدًا بشكل استثنائي.