X إغلاق
X إغلاق


الثلاثاء 18 ذو الحجة 1440 | 20 آب 2019


لأول مرة منذ 5 سنوات: فيديو جديد لزعيم تنظيم الدولة الاسلامية أبو بكر البغدادي


 نشرت مؤسسة الفرقان التابعة لتنظيم الدولة الاسلامية ( داعش ) مقطع فيديو يظهر فيه زعيم التنظيم، أبو بكر البغدادي، في خطوة مفاجأة ونادرة لأول مرة منذ ظهور البغدادي في الموصل عام 2014، وبعد عدة روايات عن إصابته أو مقتله. 

وهذا الظهور للبغدادي هو الأول منذ تمكن التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة من القضاء على "دولة الخلافة" في مارس الماضي، وسقوط معقله الأخير في منطقة الباغوز شمال شرق سوريا، التي أسسها عام 2014 بعد سيطرته على أراض في العراق وسوريا.
كما يأتي تسجيله بالتزامن مع الذكرى الخامسة لتأسيس تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام"، وقال البغدادي في التسجيل المصور: "معركة الباغوز انتهت، ولكن معركتنا مع الأعداء مستمرة". كما أكد البغدادي في تسجيل مصور مقتل عدد من قادة التنظيم، مشيراً إلى أن التنظيم نفذ مؤخراً 92 عملية في 8 دول حول العالم.

ودعا البغدادي أتباعه في "مالي وبوركينا فاسو إلى الثأر لاستهداف فرنسا للمسلمين في الشام والعراق"، وقال: إن "معركتنا معركة استنزاف". كما أعلنمسؤوليته عن عملية الزلفي وسط السعودية ، التي استهدفت مقراً أمنياً الأسبوع الماضي. وتبنى البغدادي هجوم سريلانكا منتصف الشهر الجاري، الذي راح ضحيته 253 شخصاً، بعد التفجيرات المنسقة التي استهدفت 3 كنائس و4 فنادق.
كما تحدث البغدادي عن سقوط نظامي الرئيسين الجزائري عبد العزيز بوتفليقة والسوداني عمر البشير قائلاً: "إلى الآن لا يعرف المسلمون لماذا خرجوا وماذا يريدون، فما إن أسقطوا طاغوتاً حتى استبدلوا بدلاً منه طاغوتاً أشد كفراً وإجراماً"، داعياً إياهم إلى "اتخاذ سبيل الجهاد ضد الطواغيت، فبه يحصل المسلمون على الكرامة والعزة".
وكان التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن أعلن، في نهاية مارس الماضي، السيطرة على آخر معاقل التنظيم بمدينة الباغوز قرب الحدود السورية - العراقية، دون الكشف عما حلَّ بزعيمه البغدادي، الذي توقعت عدة مصادر عراقية وروسية غير رسمية في أوقات سابقة، مقتله أو إصابته. وفي وقت سابق، رصد العراق مكافأةً قدرها 25 مليون دولار أمريكي لمن يدلي بمعلومات ترشد إلى مكان أبو بكر البغدادي.