X إغلاق
X إغلاق


الاثنين 24 ذو الحجة 1440 | 26 آب 2019


جدل في بريطانيا.. مسلمون يرفضون تطعيم أبنائهم بلقاح ’’غير حلال’’!


 

كشفت تقارير أن عائلات مسلمة في جميع أنحاء إنجلترا ترفض تطعيم أطفالها ضمن برنامج للقاح الإنفلونزا، بعد اعتباره "غير مقبول شرعيا" من قبل مجموعة من علماء الإسلام.

وتقدم إدارة الصحة الوطنية في إنجلترا لكل طفل في المدرسة الابتدائية، لقاحا على شكل رذاذ أنفي يسمى Fluenz، لحماية الأفراد من جميع الأعمار من الفيروس. ومع ذلك، سحب الآباء المسلمون أطفالهم من البرنامج، لأن اللقاح يحوي جيلاتين مشتق من الخنزير- الذي تحرمه الشريعة الإسلامية.

وأصدر المجلس الإسلامي البريطاني (MCB) بيانا يوم الاثنين 29 يوليو، قال فيه إن مجموعة من علماء الإسلام يرون أن "اللقاحات المحتوية على الخنازير غير مسموح بها في الإسلام، ما لم تتعرض الأرواح للخطر وحال عدم وجود بدائل".

ويُنظر إلى استهداف الأطفال باللقاح على أنه أمر حيوي، نظرا لاعتبارهم "الحاملين الفائقين للمرض" الذين ينقلونه إلى الفئات الضعيفة، مثل كبار السن.

لقاح بديل

ودعا الدكتور شجاع شافي، رئيس لجنة الأبحاث والتوثيق في MCB، الحكومة وإدارة الصحة الوطنية إلى تقديم "لقاح بديل حلال".

وفي الوقت نفسه، يحث مقدم الرعاية الصحية في إنجلترا الآباء المسلمين على إعادة التفكير، واستثناء اللقاح من الحرمانية، نظرا لأنه من الممكن "اعتباره مختلفا عن تناول الطعام".

ونُظّم برنامج لقاح رذاذ الأنف المتداول منذ عام 2013، لتطبيقه على الأطفال الأصحاء تدريجيا، بداء من سن الحضانة. ويوجد بديل عن طريق الحقن بدون جيلاتين، ولكنه متاح فقط للأطفال المعرضين لخطر أكبر.