X إغلاق
X إغلاق


الجمعة 17 ربيع الأول 1441 | 15 تشرين ثاني 2019


مقتل عبد الرحمن عبد اللطيف جاروشي (39 عاما) من الطيبة الزعبية بعد تعرضه لإطلاق نار خلال شجار


لقي الأستاذ عبدالرحمن عبد اللطيف جاروشي (39 عاما) من الطيبة الزعبية، فجر اليوم الأربعاء، مصرعه، جراء تعرضه لإطلاق نار، خلال شجار تطور في البلدة بين عائلتين تخلل الشجار إلقاء الحجارة وإطلاق نار، ما أدى الى إصابة الضحية جاروشي بجراح بالغة الخطورة توفي لاحقا متأثرا بها.

يشار الى ان الفقيد عبدالرحمن عبد اللطيف جاروشي هو كان أستاذ مدرسة، وكان يشغل منصب مركز البجروت في مدرسة الحياة في بلدة حورة في النقب .

هذا وعمم الناطق بلسان الشرطة، بيانا على وسائل الإعلام، صباح اليوم الاربعاء، جاء فيه: "تطور شجار بين عائلتين في الطيبة الزعبية، فجر اليوم الأربعاء، وخلال الشجار تم إلقاء الحجارة، وإطلاق نار مما أدى الى إصابة رجل (39 عاما) من سكان البلدة، بجراح بالغة الخطورة توفي لاحقا متأثرا بها" بحسب البيان.
وأضاف البيان: "قوات الشرطة التي وصلت الى المكان بدأت بجمع الأدلة والحيثيات والتحقيق في الحادثة" بحسب البيان.

وفي بيان لاحق عممه الناطق بلسان الشرطة، لواء الشمال، اليوم الأربعاء، جاء فيه: "تم إصدار أمر حظر نشر حول جريمة قتل المرحوم عبدالرحمن عبد اللطيف جاروشي، ضحية الشجار في الطيبة الزعبية، لمدة 7 أيام، أي حتى تاريخ 21.08.2019" وفقا للبيان.

وترك المربي الفقيد زوجة مربية، مها جاروشي، تعمل مربية في مدرسة في الطيبة الزعبية وثلاث بنات: رغد (12 عاما)، ملك (9 أعوام) ولمار (5 أعوام) - وعائلة وأصدقاء ومحبين يدعون له بالمغفرة والرحمة.