X إغلاق
X إغلاق


السبت 21 محرم 1441 | 21 أيلول 2019


علاء الدين مهنا أول طبيب أسنان عربي مختص بجراحة الفم والوجه والفكّين يقيم في المثلث الشمالي


 

تفخر مدينة أم الفحم والمجتمع العربي ككل بوجود كوادر علمية وطبية عريقة، ينضم إليها حديثًا باختصاصٍ مميّزٍ وقليل الشيوع في البلاد من حيث عدد المختصّين الدكتور علاء الدين مهنا المتخصص في جراحة الفم والوجه والفكّين ( כירורגיית פה, פנים ולסתות).

ويُعدّ هذا النوع من التخصصات في طب الأسنان من الأصعب والأكثر تعقيدًا.

وامتاز الطبيب علاء الدين مهنا خلال الخمس سنوات في تخصصه وبرزَ بتحصيله في المجالين النظري والعملي، ليكون بذلك المتخصص العربي الأول المقيم في منطقة المثلث الشمالي في مجال جراحة الفم والوجه والفكّين.

أثبت مهنا بهذا الإنجاز أن لا حدود لقدرة أطباء الأسنان العرب على التميّز حتى في أصعب المضامير الطبيّة والعلميّة وأكثرها تعقيدًا.

يُعنى هذا المجال بعلاج العديد من الحالات المرضّية الصعبة في الوجه كاستئصال الأورام السرطانيّة في الوجه والفم وترميم المنطقة المصابة، علاج إصابات الكسور في الوجه والعلاجات التجميليّة للتشوهات الخلقيّة أو تلك الناجمة عن حوادث، علاج الغدد اللعابيّة، زراعة وترميم عظام الفكّين ، زراعة الأسنان والمعقدة منها ، قلع جراحي للأسنان يشكل اسنان العقل المطمورة، علاج اللثة وغيرها من العلاجات المعقّدة.

هنيئًا لمجتمعنا بهذا التحصيل وتوفّر مثل هذه التخصصات الهامّة وإتاحتها على أيدي أطبائنا المتميزين المثابرين.

تهانينا الحارّة وتبريكاتنا الطيّبة للدكتور علاء الدين مهنا وعائلته.