X إغلاق
X إغلاق


السبت 09 ربيع الثاني 1441 | 07 كانون أول 2019


شاهد : السيدة الأردنية التي فقأ زوجها عينيها: أفتديت اطفالي ففقئت عيناي .. حاولت طلاقه ومنعني الفقر


"إما بقتلك.. او بقتل اولادك أمامك" هذان الخياران اللذان وضعهما الزوج أمام زوجته (فاطمة ابو عكليك) قبل ان يفقأ عيناها في ظلمة الليل داخل منزلهما في جرش.
نحو (١٤) عاما وفاطمة التي اصبحت كفيفة بسبب عنف أسري تعاني "الامرين" في حياتها الزوجية بين عنف متكرر ومحاولة حرمانها اطفالها الذين يشكلون نقطة ضعفها.
الفقر وسوء الحال لم يمكناها من مواصلة دعوى طلاق من زوجها في ظل عدم توفر المال لدفع رسوم الدعوى واتعاب المحاماة ما دفعها لمواصلة حياتها المعنفة مع زوج مثقل بالقروض البنكية ودائم الاعتداء عليها... الى ان جاءت لحظة الحسم في العلاقة الزوجية قبل اسبوع ففضلت ان يقتلها على ان لا يقتل فلذة أكبادها... وبعد عراك مرير... فقأ عيناها لتفقد بصرها كليا.
"عمون" التقت سيدة جرش التي فقأ زوجها وابن عمها بذات الوقت عينيها الاسبوع الماضي لتكون قصتها شاهدة على واحدة من ابشع جرائم العنف الاسري والتي تظهر مدى تضحية الام فداء لابنائها.