X إغلاق
X إغلاق


الجمعة 07 صفر 1442 | 25 أيلول 2020


القائمون على حملة التبرع بالدم لانقاذ الطفل الفحماوي احمد نعمان: الإقبال واسع على التبرع لكنه غير كاف


حملة التبرع بالدم لانقاذ حياة الطفل الفحماوي احمد نعمان اغبارية لا تزال مستمرة على قدم وساق، بينما وصل صباح اليوم الاربعاء الى مشفى النور الطبي في ام الفحم طاقم خاص من نجمة داوود الحمراء لتسلم وجبات الدم التي تم التبرع بها وايصالها مباشرة الى مستشفى "شنايدر" حيث يعالج الطفل، لمساعدة المشفى والتخفيف عليه من طائلة ايصال الوجبات بنفسه الى هناك. هذا وناشد القائمون على الحملة المواطنين الذين لم ينضموا للحملة التعجيل للانضمام لان العدد حتى ساعات المساء لم يكتمل 

وقد شهد مشفى النور في ام الفحم منذ ساعات  مساء الثلاثاء وحتى ساعات مساء امس  تقاطر وتوافد الالاف من المدينة والبلدات المجاورة، من مختلف الفئات العمرية، تجاوباً مع حملة التبرّع بالدم ولانقاذ حياة الطفل الفحماوي أحمد نعمان إغبارية، الذي يرقد الآن في مسشتفى شنايدر بحالة خطيرة. 

وعلم مراسلنا انه تم امس فحص اكثر من الفين عينة خلال اليوم الاول وجد 40 عينة فقط، والطفل بحاجة الى 80 وجبة دم، حيث ان استقبال الوافديناليوم حتى حتى الثامنة مساء، بوجود سيارة من بنك الدم، علماً ان فصيلة الدم المطلوبة هي -AB فقط. وحسب ما قاله الطبيب المعالج له فأن فصيلة الدم من نوع -AB هي ما تناسبه فقط.
ويشير مراسلنا انه لا حاجة لوصول السيدات المتزوجات (باستثناء اللواتي لم ينجبن اطفال ولم يكن لهن حمل) فان هذا الفحص لا يلائمهن بحسب المستشفى لهذه الحالة، وايضا كل الاشخاص الذين هم من تحت ال18 عاما لا يستطعون التبرع بالدم لهذه الحالة.
وافاد مراسلنا الى ان الاشخاص الذين تبرعوا في السابق بمحطات التبرع المتجولة لنجمة داوود الحمراء يستطيعون معرفة نوع دمهم، عند الاتصال على هذا الرقم: 035300400.
وناشد مواطن فحماوي المسؤولين في صناديق المرضى بتقديم المساعدة وفتح صناديقها امام الاهالي لتخفيف الضغط على مشفى النور الطبي ولانجاح حملة التبرع، وانقاذ حياة الطفل احمد نعمان . 
 

 

وبهذا الصدد قال الممرض طه اغبارية، في مستشفى النور الطبي في مدينة ام الفحم لمراسلنا:" الحملة مباركة، واحمد ليس فقط ابن مدينة ام الفحم،فهو ابن الوسط العربي بأكمله، وأقيمت هذه الحملة بعد أن تبين أن نوع فصيلة دم احمد نادرة، وحتى يوم أمس تم أخذ ما يقارب أكثر من 1000عينة، ومن جميع هذه العينات لم يتطابق الا 20 عينة مع زمرة دم احمد".
وأوضح اغبارية:" تعتبر فصيلة دم احمد من الفصائل النادرة جدا، ويوجد لدى بنك الدم شروط صارمة، فمثلا الذي اقل من 18 عاما لا يستطيع التبرع، والنساء المتزوجات اللواتي انجبن لا يستطعن التبرع، بالاضافة الى النساء الحوامل لا يستطعن التبرع، وهذا الأمر يقلل من وجود عينات دم مطابقة".