X إغلاق
X إغلاق


الجمعة 24 ذو الحجة 1441 | 14 آب 2020


’’نداء إنساني وعاجل إلى قسم الجباية في بلدية أم الفحم’’


وصل الى موقع بلدتنا رسالة من المواطن الفحماوي احمد سليم محاميد جاء فيها:

بسم الله الرحمن الرحيم
نداء إنساني وعاجل إلى قسم الجباية في بلدية أم الفحم
أنا المواطن أحمد سليم صالح، أتوجه إليكم عبر هذا المنبر بما يلي:
فوجئت في أوائل شهر 11/2019 بأنكم أوقعتم حجزا على حسابي في البنك بدون إنذار ولا وجه حق بسبب دين على مصلحتي، فأرسلت ابني إلى مكتبكم وسوى الأمر معكم بشكل أولي وأخبركم بأن المحل يمر بتغيير لتصبح مساحته أقل من المسجل لديكم وزودتموه بمستند يثبت إلغاء الحجز.
ولكن في نفس اليوم وبعد مغادرة ابني لمكتبكم أوقعتم أمر حجز آخر على الحساب، وبعد معاناة شديدة ألغيتم الحجز الثاني، ثم وعدتم بعدم اتخاذ أي إجراء حتى تاريخ 10.12.2019، إلا أنني فوجئت في اليوم التالي مباشرة بزيارة رجل لي في البيت ليسلمني إنذارا لدفع المستحقات علي للبلدية.
عند ذلك توجهت إلى مكتبكم شخصيا وأوضحت لكم أن الحجوزات التي توقعونها جزافا على حسابات المواطنين تضر بهم وتتسبب لهم بخسائر مادية ومعنوية، ولما سألت الموظف عن سبب أمر الحجز في نفس اليوم الذي ألغي فيه الحجز الأول أجابني:
لم تكم أنت الوحيد، فقد بعثوا بجرعة جديدة (מנה) من الحجوزات وكان اسمك من ضمن المحجوز على حساباتهم، وهو تبرير يحتاج إلى تبرير، فهل أصبح المواطن لدى قسم الجباية نقطة من جرعة يطلقونها على هواهم؟ أم يحسدون المواطن على راحة باله التي ينعم بها حتى بات المواطن ولا همّ له سوى المطاردة لحل الحجوزات؟.
أنجزت التغيير المطلوب على قياسات محلي وتوجهت إلى موظف قسم الجباية يوم 2.12.2019 فوعدني بالحضور إلى المحل وقياسه من جديد في نفس اليوم أو في اليوم التالي، ذكرت له أهمية الموضوع وأنني لا اريد حجزا آخر على حسابي علما بأن يوم 10.12.2019 أصبح وشيكا وأنا قد حررت شيكات من حسابي وأن أي حجز على حسابي سيعرقل النظام الذي وضعته لنفسي، فطمأنني إلى أن الوعد الذي قطعه سينفذ ولا داعي لأن أقلق، وطبعا لم يحضر أحد لقياس المحل من جديد.
فكرت في أن أستأجر سيارة مع مكبر صوت كما تفعل البلدية وأتوجه بواسطتها إلى قسم الجباية لعلهم يسمعونني ولكن الأمر لم يكن متاحا، وعليه فقد قررت التوجه عبر منبر الإعلام لأقول بأنني سأحمل البلدية كل المسؤولية القانونية عن أي ضرر مادي أو معنوي لو قرروا فرض حجز جديد على حسابي في الوضع المذكور.
آمل أن يستجيب قسم الجباية لطلبي عاجلا ولهم جزيل الشكر