X إغلاق
X إغلاق


الأحد 19 ذو الحجة 1441 | 09 آب 2020


شاكر فريد حسن: وَجعُ القدسِ



يمتدُ الجرحُ مِنَ القلبِ

إلى الشريانِ

تحترقُ روحي

بالألمِ والوجعِ

المتواصلِ

هذي الليلة زارتني

القدسَ بجُرحها النازفِ

حد السكينِ

ورأيتُ شوارِعَها

تمتلئ بالغضب

المقدسي

الطالع من عيونِ

أبنائها

على أعداءِ الحياةِ

ومحتلي الأرض

فأصرخُ واصرخُ :

كوني يا قدسُ

جحيمًا ونارًا

ولهبًا

وتفجري غضبًا

على المحتلِ الغاصبِ..!