X إغلاق
X إغلاق


الخميس 12 ربيع الأول 1442 | 29 تشرين أول 2020


اشرف العال يتحدث عن اصابته بفيروس الكورونا: كانت فترة عصيبة.. حافظوا على التعليمات


"الحمد لله رب العالمين على شفائنا التام، فقد مرت العائلة بفترة صعبة وعصيبة". هذا ما قاله المدرب الفحماوي أشرف العال، بعد شفائه وزوجته ونجله وكريمتيه من وباء الكورونا. 

وسرد أشرف العال، صاحب الصولات والجولات في أعلى المستويات عندما كان لاعبا متميزا، سرد ما حصل معه وعائلته:"نحن نحافظ دائما على تعليمات وزارة الصحة، ولكن يبدو أن أحدهم نقل لنا العدوى دون أن نعرف أو نشعر بها. الوباء أصاب جميع أفراد الأسرة الكريمة، وعانينا الأمرين إلى أن شفينا تماما، فقد كانت فترة عصيبة جدا، ولا تعرف ماذا يصيبك وكيف تتعافى من، فالأوجاع والآلام حادة في مختلف أنحاء الجسم، عدا عن فقدان حاسة الشم، بالإضافة إلى التسبب بضغوطات زائدة".

وأضاف أشرف العال، موجها رسالة هامة إلى الجميع:"أدعو الجميع إلى الإلتزام التام بتعليمات وزارة الصحة، فالوباء موجود وينتشر بسرعة البرق، أكثر مما يتخيلها الإنسان، فشخص واحد قادر على نقل العدوى إلى ألف شخص وأكثر خلال ثواني معدودة، ولذلك يجب التقيد بالتعليمات، بما يشمل وضع كمامة والحفاظ على النظافة والتعقيم والتباعد".

وأوضح أشرف العال أن صحة الإنسان لا تعوّض، ولذلك يجب الحفاظ عليها، مهما كلف الأمر، حتى لو إستمر الإغلاق لمدة شهر أو أكثر، بما يشمل تعطيل أمور قد تبدو هامة، لكنها ليست أهمية من الصحة.