X إغلاق
X إغلاق


الجمعة 21 رجب 1442 | 05 آذار 2021


واشنطن ترجِّح عدم فاعلية لقاح كورونا مع السلالة الجديدة


 

رجح مسؤول طبي أمريكي الأحد عدم فاعلية لقاحات كورونا في التعامل مع السلالة الجديدة المُبلغ عنها في المملكة المتحدة.
وقال رئيس الجهود الحكومية الأمريكية لتطوير لقاح كورونا الطبيب منصف السلاوي في مؤتمر صحفي: “على الأغلب لن تكون اللقاحات المتاحة حالياً فعالة مع سلالة الفيروس الجديدة المُبلغ عنها في المملكة المتحدة”، حسب شبكة CNN.
وأضاف المسؤول الطبي الأمريكي أن “فيروس كورونا قد يميل إلى التباين لأن العملية التي يستخدمها الفيروس أكثر عرضة للأخطاء”.
وأشار إلى أن “الجوانب الحرجة للفيروس مثل بروتين السنبلة المُتضمن في اللقاح، خاصة جداً بكوفيد-19 ومن غير المرجح أن تتحور كثيراً”.
وقال السلاوي: “نظراً إلى أن اللقاحات تستخدم أجساماً مضادة للعديد من الأجزاء المختلفة من بروتين السنبلة، فإن فرص تغيرها جميعاً على ما أعتقد منخفضة”.
وكانت هولندا وبلجيكا وفرنسا وإيطاليا وألمانيا والكويت قد علقت رحلاتها من بريطانيا خوفاً من وصول السلالة الجديدة من الفيروس إلى أراضيها.
فيما أعلنت تركيا تطبيق الحجر الصحي على القادمين من منها.
والسبت فرض رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون إجراءات إغلاق صارمة جديدة في لندن وجنوب شرق إنجلترا، في محاولة لإبطاء تقدُّم الفيروس.
ولتبرير إعادة فرض الإغلاق قال وزير الصحة البريطاني مات هانكوك الأحد: “السلالة الجديدة من كورونا خرجت عن السيطرة، توجد تدابير.. قد تستمر حتى توزيع لقاح”.
وحتى مساء الأحد تجاوزت الإصابات عالمياً 76 مليوناً و985 ألفاً، توفي منهم مليون و697 ألفاً و260، وتعافى 53 مليوناً و985 ألفاً و223، حسب موقع Worldometers.

بريطانيا معزولة عن أوروبا بسبب المخاوف من السلالة الجديدة لكورونا
أصبحت بريطانيا اليوم الإثنين معزولة عن معظم أوروبا بعدما قطع أقرب حلفائها روابط النقل معها؛ بسبب المخاوف من السلالة الجديدة من فيروس كورونا مما أثار حالة من الارتباك للعائلات والشركات قبل أيام فقط من خروجها من فلك الاتحاد الأوروبي.
وقطعت فرنسا وألمانيا وإيطاليا وهولندا والنمسا وسويسرا وأيرلندا وبلجيكا وإسرائيل وكندا روابط السفر مع بريطانيا بعدما حذر رئيس وزرائها بوريس جونسون من أن السلالة الجديدة شديدة العدوى من الفيروس تمثل خطرا على بلاده.
وسيرأس جونسون اليوم الاثنين اجتماعا طارئا لبحث السفر الدولي لا سيما حركة الشحن من وإلى بريطانيا.
وأغلقت فرنسا حدودها أمام القادمين من المملكة المتحدة من أشخاص وشاحنات، لتغلق بذلك واحدا من أهم شرايين التجارة بين بريطانيا والبر الرئيسي بأوروبا في خطوة وصفها وزير النقل غرانت شابس بأنها مفاجئة.
وقال شابس في تصريحات لقناة سكاي: “أنا على اتصال مع نظيري في فرنسا ونبذل كل ما في وسعنا لاستئناف (الحركة)، أبلغونا حقيقة بأنهم يرغبون في استئناف النقل في أسرع وقت ممكن”.
وأضاف أن رفع الحظر في أسرع وقت يمثل أولوية بالنسبة إليه، ولكن في ظل استعدادات بريطانيا لانتهاء الفترة الانتقالية للخروج من الاتحاد الأوروبي، فقد كانت مستعدة جيدا لانقطاع الروابط.
في السياق ذاته، قال وزير الشؤون الأوروبية الفرنسي، كليمنت بيون، اليوم، إنه من الضروري اتخاذ “إجراءات صارمة بشكل عاجل” لحماية البلاد من السلالة الجديدة لفيروس كورونا.
وذكرت وكالة “بلومبرغ” للأنباء أن بيون صرح لراديو “برانس إنتر” بأن إغلاق السفر بين المملكة المتحدة وفرنسا لمدة 48 ساعة سوف يمكِّن السلطات من جمع المعلومات والتنسيق بين الدول.
وقال: “إنها 48 ساعة للقيام بثلاثة أشياء. 48 ساعة لتوضيح المعلومات العلمية وتوفير الشفافية، وهو ما سنفعله. إنها 48 ساعة للحصول على تنسيق أوروبي أفضل”.
وأضاف أنه هذا الصباح، هناك اجتماع في بروكسل، والذي طلبنا عقده لمعرفة ما سنفعله بعد هذا الإطار الزمني، مضيفا أن التأخير سيمكن الحكومة ثالثا من إيجاد حلول للمواطنين الفرنسيين للعودة إلى ديارهم في عيد الميلاد (كريسماس).
وأشار إلى أن المواطنين العائدين سوف يحتاجون إلى إجراء فحوص الكشف عن الإصابة بكورونا.
وقال إن فرنسا وألمانيا وبلجيكا وهولندا سوف تنسق الأمور.
وصرح وزير الصحة الفرنسي أوليفيه فيران لإذاعة “يوروب 1” بأن الحكومة تعمل على تنسيق عودة المواطنين الفرنسيين من المملكة المتحدة، وتتوقع معرفة المزيد في وقت لاحق اليوم الاثنين أو غدا الثلاثاء.
كما قال إنه من الممكن تماما أن تكون سلالة جديدة من فيروس كورونا تنتشر حاليا بالفعل في فرنسا.
وأضاف أنه لا يوجد سبب للاعتقاد بأن اللقاحات سوف تكون أقل فعالية ضد السلالة الجديدة.
كما أشار إلى أن فرنسا سوف تبدأ التطعيم الإثنين المقبل.
وفي أوسلو، قال وزير الصحة النرويجي في بيان اليوم إنه سيتم تعليق الرحلات الجوية القادمة من بريطانيا إلى بلاده بأثر فوري لمدة 48 ساعة على الأقل بسبب المخاوف من السلالة الجديدة لكورونا.
ومن المقرر أن تخرج بريطانيا من فلك الاتحاد الأوروبي في الساعة 2300 بتوقيت غرينتش يوم 31 ديسمبر/ كانون الأول.
إلى ذلك، أعلن المتحدث باسم الحكومة البولندية بيوتر مولر في تغريدة اليوم الإثنين، أن بولندا سوف تعلق الرحلات الجوية من بريطانيا ابتداء من منتصف ليل اليوم.
وطالب نائب وزير الصحة البولندي والديمار كراسكا الذين وصلوا من بريطانيا إلى بولندا خلال الأيام الماضية زيارة أقرب مركز أوبئة للخضوع لاختبار فيروس كورونا.
وتعد بريطانيا موطن أقلية بولندية كبيرة. ووفقا لبيانات وزارة الداخلية، هناك نحو 700 ألف بولندي يعيشون في بريطانيا، استخدموا حق الحصول على الإقامة الدائمة في البلاد بعد انتهاء الفترة الانتقالية لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.