X إغلاق
X إغلاق


الثلاثاء 22 شوال 1443 | 24 أيار 2022


هل تعانون من التقرّح في تجويف الفم؟ لعلّكم تعانون من مرض بهجت


 

طبيب مختص بالأمراض الباطنية ومتخصص بأمراض المناعة الذاتية مشفى شيبا تال هشومير، ومحاضر في جامعة تل أبيب

في سنوات الثلاثينيات شاهد طبيب تُركي عوارض غريبة عند المرضى. العارض المركزي كان تقرُّحات في تجويف الفم وبعدة أماكن في الجسم، الامر الذي كان غير اعتيادي. وهكذا وجد المرض وأطلق عليه اسمه – بهجت. إذًا فما هو هذا المرض؟ كيف نعالجه؟ إليكم الأجوبة كاملة.

مرض بهجت معروف في كل أنحاء العالم كمرض نادر، ولكنه شائع بالأساس في المناطق المحاذية لما كان يعرف بـ"طريق الحرير"، والتي شكلّت طريق التجارة للتجّار بين الشرق الأوسط ومناطق شرق آسيا، الصين، اليابان، كوريا وغيرهم. يدور الحديث عن مرض التهابي يصيب أجهزة عديدة في الجسم ويشكل شكلًا من أشكال التهابات الأوعية الدموية. من بين عوارضه الأساسية ظهور قُرُحات متكررة بالفم وبالأعضاء التناسلية، إذ أن المرض قد يتفشى وينتقل أيضًا إلى محيط العينين، المفاصل، الجلد، الأوعية الدمويّة، الجهاز العصبي، وغير ذلك.
يصيب المرض فئة البالغين بالأساس، بحيث أن معدّل سنّ بدء الاصابة بالمرض يتراوح بين العقد الرابع من العمر، كما يصيب المرض أولاد أو بالغين فوق سن 60 ولكن بدرجة نادرة. نسبة إصابة الرجال مقارنة بالنساء هو 2 إلى 1 في بلاد حوض البحر الأبيض المتوسط، بينما في اليابان، الصين، وكوريا فإن النسبة معكوسة، ويصبح المرض أكثر شيوعًا لدى النساء منه في صفوف الرجال.
مسببات المرض لا تزال مجهولة. هناك نوع من الميل الوراثي الجيني للإصابة بالمرض ولكن حتى الآن لا توجد معلومات دقيقة حول مسببات ومحفزات المرض.