X إغلاق
X إغلاق


الأربعاء 16 شوال 1443 | 18 أيار 2022


نشر أولي: 63% من الناجحين في امتحان المرافعة الشرعية من طلاب دورة المرافعة في أكاديمية القاسمي



• 63% من الناجحين في امتحان المرافعة الشرعية من طلاب دورة المرافعة في أكاديمية القاسمي - 72% من طلاب أكاديميّة القاسمي الّذين تقدموا لامتحان المرافعة نجحوا في المرحلة الأولى – برنامج مميّز يضمن النّجاح بالتعاون مع نقابة المرافعين الشرعيين في البلاد - المرافعة الشرعيّة عرين طوقان والمحامي والمرافع الشرعيّ مصطفى اغباريّة: يُعقد هذا الامتحان مرة واحدة في كل عام، ويجب التجهّز وفق الأمور الأساسية التي تضمن للممتحن المعرفة والنجاح.

أفرزت نتائج الامتحان الكتابي للمرافعة الشّرعيّة الذي تُشرف عليه وزارة القضاء في البلاد، والذي انعقد يوم الأربعاء 3-11-2021م الموافق 28 ربيع الأول 1443ه، عن تفوّق كبير ونجاح باهر لطلابنا في دورة المرافعة الشّرعيّة التي يُشرف عليها قسم الدّراسات الإسلاميّة ووحدة التعلم الخارجي في أكاديميّة القاسمي بالتعاون مع نقابة المرافعين الشرعيين في البلاد.
يُذكر أن عدد المتقدّمين لامتحان المرافعة الشرعيّة في البلاد لهذا العام بلغ حوالي 60 ممتحنًا وممتحنة، واجتازه بنجاح أحد عشر ممتحنًا وممتحنة وقد كان سبعة من الناجحين ممن انتسبوا إلى دورة المرافعة الشرعيّة في أكاديميّة القاسمي، كما أنه يوجد ثلاثة من الممتحنين الذين لا يزال يُنتظر البتُّ في نتائجهم في الأيام القريبة، وعليه فقد كان نصيب الأسد من هذا النجاح من رصيد وإنجاز طلاب دورة المرافعة الشرعيّة في أكاديميّة القاسميّ.
عقّب الدكتور عوني مصاروة رئيس قسم الدّراسات الإسلاميّة في أكاديميّة القاسمي قائلا: هذا النّجاح المميّز والذي نفتخر به، جاء ثمرة جهود كبيرة وتكاتف مثمر ومبارك بين قسم الدّراسات الإسلاميّة ونقابة المرافعين الشرعيين؛ حيث تمّ إسناد مهمّة التعليم لنُخبة مُميّزة من المحاضرين الأكفاء الذين عملوا على تقديم المضامين المطلوبة من النّاحية الفقهيّة والقضائية والتّطبيقيّة بأعلى المستويات، والتي تُؤهل المنتسبين والمشاركين في الدورة لاجتياز الامتحان بكفاءة ومهنيّة، ومن ثمّ مساعدتهم على مباشرة العمل بصورة عمليّة وتطبيقيّة ناجعة.
هذا وقد أشارت المرافعة الشرعيّة عرين طوقان والمحامي والمرافع الشرعيّ مصطفى اغباريّة إلى أنّ هذا الامتحان يُعقد في كل عام مرة واحدة، ويُشترط للتّقدّم له أن يكون المتقدّم للامتحان حاصلا على اللقب الأول في الدّراسات الإسلاميّة من مؤسسة معترف بها في البلاد، أو حاصلا على اللقب الأول في القانون، وهو يهدف إلى تزويد المجتمع بثلّة من المرافعين الشّرعيين المؤهلين تأهيلا علميّا وعمليّا.
قسم الدّراسات الإسلاميّة في أكاديميّة القاسمي ونقابة المرافعين الشّرعيين وطواقمهم يباركون لطلابهم هذا النجاح الباهر والنتائج المُشرّفة، راجين لهم دوام التّوفيق في مسيرتهم العلميّة والعمليّة، وأن يقوموا بمزاولة هذه المهنة بأمانة وإخلاص، وأن يؤدوا واجبهم بتفانٍ وإتقان، كما ويتقدّمون بكل الشكر والتقدير لكل من ساهم في هذا النّجاح من المحاضرين والمحاضرات والإداريين الذين عملوا بشكل دؤوب ومستمر على توفير كلّ السبل والوسائل والمضامين اللازمة لنجاح طلابنا وطالباتنا في هذه الدّورة الراقية.
وبهذه المناسبة، فإن قسم الدّراسات الإسلاميّة ونقابة المرافعين الشرعيين يُعلنان عن افتتاح دورة المرافعة الشرعيّة- الفوج الثالث في أكاديميّة القاسمي خلال الأسابيع القريبة بإذن الله، والتي تستمر لمدة عام دراسيّ تقريبًا.