X إغلاق
X إغلاق


الأحد 27 شوال 1443 | 29 أيار 2022


بلدية ام الفحم: الخدمات البيطرية تحذّر من دخول الكهوف في منطقة الشرايع بعد اكتشاف حالتين بالحمى الراجعة


بيان للاعلام

أبلغَ مكتبُ الصحة اللوائية – الخضيرة، الخدمات البيطرية في بلدية ام الفحم عن اصابة شخصين من سكان المدينة بمرض الحمى الراجعة (بوريليا – קדחת חוזרת) بعد ان مكثا بداخل أحد الكهوف في منطقة الشرايع.

وعليه تحذر الخدمات البيطرية في بلدية ام الفحم المتنزهين في منطقة الشرايع بعدم دخول الكهوف نظرًا لخطورة هذا المرض، حيث مكث المصابان في المستشفى لمدة خمسة أيام.

ما هو مرض الحمى الراجعة (حمى الكهوف)؟

مرض تسببه بكتيريا مجهرية تسمى بوريليا وينتقل الى الانسان عن طريق لدغات القراد اللين. تشكل القوارض المصدر الرئيسي لبكتيريا البوريليا. ويعيش القراد اللين في أرضية الكهوف وشقوقها وهو حساس جدًا لتغيّر تركيز ثاني أوكسيد الكربون داخل الكهف وتستيقظ بحثًا عن حاضن لأخذ وجبة دم كغذاء لها تاركةً في دم المصاب البكتيريا وبعدها تسقط ارضا لتضع البيض.

تستمر فترة حضانة المرض لعدة أيام وبعدها يظهر المرض على شكل حمى بارتفاع مفاجئ وسريع في درجة حرارة الجسم. ويرافق النوبات ظهور واحد او أكثر من الاعراض التالية: سعال، ضيق نفس، شعور بالغثيان، آلام عضلات ومفاصل وطفح جلدي.