X إغلاق
X إغلاق


الجمعة 29 شعبان 1438 | 26 أيار 2017


فيس بوك، امكانيات وفرص


 

يعتبر الفيس بوك في ايامنا هذه، المصدر الاول للخبر وماذا قيل عنه، كما بات لاعبا مركزيا في مرتكزات التسويق لاي شركة او مصلحة تحترم زبائنها. الفيس بوك ظاهرة اجتماعية يتناولها معظم المجتمع لسهولة الاستعمال وفرصة التواصل الشخصي بالأساس.

اكتب هذا المقال لأبين 3 ميزات يمنحها الفيس بوك للمصالح التجارية حتى تعلن به. اكتب حول الفيس بوك الظاهرة التي غيرت انظمة سياسية بأكملها ورفعت مصالح تجارية الى قمم جديدة في الدخل الاقتصادي، حتى يعرف رجل الاعمال الفلسطيني هذا العالم ويملك منه ما يساعده باختيار المهنيين لإدارة هذا المورد المهم.

اولا، تكلفة منخفضة
احيانا عندما اتسأل ليلا ماذا علق بذهني من الدعايات واللافتات الكبيرة مدخل البلد ولا المح بذهني سوى مقهى حلمي، اتيقن من جدوى الفيس بوك الكبيرة مقارنة باسعار السوق في الدعاية والاعلان. عندما تعلم اخي رجل الاعمال بأنك بميزانية متواضعة شهرية مثل 1000 شيكل يمكنك الوصول والدعاية المباشرة ل 100 ألف شخص. نحن نتحدث عن تكلفة مقدور عليها لأي مصلحة متوسطة وهنا يبقى التحدي، بإزالة اللثام والغموض عن هذا العالم ودخوله من اوسع ابوابه.

ثانيا، انكشاف طبيعي، كبير
أحد المزايا التي نعرفها ولا يدرك اصحاب المصالح اهميتها هي فرصة الانكشاف الطبيعي للألاف من متابعي الصفحة والاصدقاء، بالنشر الطبيعي ومشاركة المنشور من المهتمين بالشأن. هنالك متابعين يوميين على الفيس بوك يمكنك الدعاية والاعلان لهم مجانا بشكل يومي، ويبقى التحدي في الاستدامة بتفعيل الصفحة والنشر للايكرز.

ثالثا، امكانية المتابعة والتقييم
اهم الاليات التي يوفرها الفيس بوك هي امكانية التقييم والتقويم والتصحيح خلال الترويج المبرمج. يمكنك بكل لحظة الاطلاع على معطيات الحملة الدعائية واستنتاج العبر التسويقية لتنجيع الحملة. هذه الامكانية ميزة للفيس بوك لا توفرها وسائل دعاية واعلام تقليدية أخرى.

اخيرا، الفيس بوك يتيح لك عالم من الامكانيات والزبائن تتوقع منك التصرف بذكاء والوصول لهم عبر عالمهم الجديد. تحدث لغة العصر واستثمر في الحقل الدعائي الصحيح، كن متميز وامنح المصلحة فرصة، 120 الف مستهلك من وادي عارة بانتظارك على الفيس بوك.