X إغلاق
X إغلاق


الاثنين 03 رمضان 1438 | 29 أيار 2017


تفاصيل تقشعر لها الابدان: وفاة الطفل ايهم قزمار (7 اعوام) بأداة “مدق لحمة” على يد زوجة ابيه !!


 

توفي طفل يبلغ من العمر 7 أعوام امس الثلاثاء، على يد زوجة ابيه في عزبة سلمان قرب قلقيلية بالضفة الغربية.

وقالت مصادر فلسطيني أن الطفل "ايهم جمال قزمار" توفي نتيجة ضربة باداة "مدق لحمة" من قبل زوجة ابيه علما انها كانت تعذبه وتربطة بجنازير وتمنع عنه الطعام والشراب طيلة فترة تواجده بمنزل ابيه قبل ان تقتله.

وقال شهود عيان من عزبة سلمان، إن الشرطة وجدت في بيت الطفل، غرفة تعذيب مليئة بالأدوات الحادة والمؤذية.

وفي ذات السياق، قال محافظ قلقيلية رافع رواجبة، إن التحقيق ما زال جارٍ، وأوضح أن المعلومات المتناقلة حول وجود غرفة تعذيب ليست مؤكدة بعد، لكن الشرطة وجدت في مكان الحادث عصاة ملطخة بالدماء.

وأضاف رواجبة بأن جثة الطفل أحيلت للتشريح لتحديد سبب الوفاة، علمًا بأن المعلومات الأولية تشير إلى وجود شبهة جنائية، موضحًا بأن معلومات الطبيب العام تقول إن الطفل وصل المستشفى بعد وفاته بأكثر من نصف ساعة، لكن الشرطة بانتظار نتائج التشريح.

ويشار إلى أن الطفل المتوفى كان يتعرض للتعذيب برفقة اخيه الاكبر (9 أعوام).

اوضح المقدم لؤي ارزيقات المتحدث باسم الشرطة الفلطسينية أن الطفل قزمار وصل مساء أمس إلى المستشفى متوفيا، وافاد ذووه بأنه سقط من علو وقد باشرت الشرطة والنيابه التحقيق في ملابسات وظروف الوفاة وقررت النيابة العامة احالة الجثمان لمعهد الطب العدلي للتشريح.

وأضاف ارزيقات أنه تم القبض على زوجة والد الطفل التي اعترفت اثناء التحقيق بأنها قامت بضربه ودفعه مما ادى الى وفاته وأنها حاولت تضليل العدالة واظهار بأنه سقط من علو.

كما اشارت التحقيقات الى قيام والد الطفل ايضا قبل يوم من الحادث بضربه والاعتداء عليه، وقد تم توقيف الوالد وزوجته لحين استكمال الاجراءات واحالتهما لجهات الاختصاص.