X إغلاق
X إغلاق


السبت 26 جمادى الثانية 1438 | 25 آذار 2017


تسجيل صوتي لضابط مسؤول في السلطة الفلسطينية يؤكد ان لص مسجد عين إبراهيم مطلوب للعدالة ومتهم في السرقة منذ سنوات


  أظهرت عمليات السرقة التي حصلت مؤخرا في مساجد مختلفة في ام الفحم ، الحاجة لحماية مساجدنا من عمليات مشابهة في المستقبل ، لكنه من جهة أخرى كشف عن حاجتنا ان نكون أكثر حزما فيما يتعلق بهذه القضايا الحساسة .

عدد كبير من أهالي ام الفحم كانوا قد أعربوا عن رفضهم لقيام مجموعة من وسائل الإعلام بنشر فيديو للقائم بسرقة مبلغ 42 الف شيقل من مسجد عين إبراهيم ،وفيه يعترف اللص بفعلته، وكانت حجة الغالبية من المناهضين لنشر الفيديو ان الشريعة الإسلامية تنص على ستر المسلم وعدم فضحه.

الشيخ والإمام وسام مروات من مدينة الناصرة والذي سارع إلى كتابة تعقيبات على الفيديو مفادها أنهم في مسجد السلام في الناصرة يبحثون عن ذات الشخص بعدما أقدم على سرقة مبلغا من احد رواد المسجد وقدره 4500 شيقل،اكد لمراسلتنا انه لو لم يتم نشر الفيديو لما تم التعرف عليه من قبل لجنة المسجد ولما تم القبض عليه وتسليمه للشرطة.

الحقيقة ان أقوال الشيخ مروات لم تكن الكشف الأكثر غرابة عن تاريخ هذا اللص والذي يعمل في مهنة السرقة لسنوات ، بل وصل لمراسلتنا من مصادر ان اللص مطلوب للعدالة في السلطة الفلسطينية التي كانت تنتظر عودته للبلاد حتى تقبض عليه ، أيضا قامت لجنة مسجد السلام في الناصرة في تقديم شكوى ضده للدائرة الإسلامية في القدس والتي أخبرت الشرطة الإسرائيلية وكانت بانتظاره عند الحواجز حتى تقبض عليه هي الأخرى .. لكن على ما يبدو ان اللص والذي يدعى أبو فايز علم بخبر البحث عنه فقرر ان يقوم بعمله بعيدا عن الحواجز ومناطق الضفة ، لتكون مساجد الخط الأخضر مرتعه .

وفي حديث لمراسلتنا مع ضابط مسؤول في السلطة الفلسطينية (مرفق التسجيل الصوتي للمحادثة) ، اكد المسؤول على ان اللص ذا سوابق في قضايا النصب والاحتيال ، وعن الوقت الذي بدأ فيه اللص عمله في هذا المجال أشار المسؤول انه من سنوات ، مشيرا إلى انه تم تقديم عدة شكاوي بحقه لكنه هرب الى داخل الخط الأخضر بحيث كان من الصعب على الشرطة الفلسطينية القبض عليه وكانوا بانتظار عودته حتى يتم القبض عليه والتحقيق معه .

وعن ادعاء اللص بانه يعاني من أمراض في القلب وبحاجة للمبالغ من اجل العلاج ،رد الضابط المسؤول ان ذلك صحيحا الى حد ما ، حيث يعاني اللص من أمراض في القلب لكنه لا يحتاج المبلغ الى ذلك حيث ان التامين الصحي يؤمن العلاجات في هكذا حالات ، وعن سبب حاجته لهذا المال ، أكد الضابط ان هذا ما سيتم استشفافه من التحقيقات ،

واعتمد اللص على طريقة للسرقة وهي في سحب الأموال من معاطف الرجال الذين يدخلون للتوضؤ ، ينتظر حتى ينشغل المتوضئين في وضوءهم ويقوم بفعلته ، بينما يظن المتوضئون انه يبحث عن معطفه بين المعاطف لانه هكذا يحاول ان يبينبين مسجد لاخر يجول في البلاد – حيث وصلت معلومات انه أيضا قام بسرقة مسجد في كفرمندا .

يسهب المواطن الفحماوي ورجل الدين الذي تعرض للسرقة على يد اللص في مسجد عين إبراهيم ، راويا تفاصيل ما حدث ، حيث كان يحمل مبلغ 42 الف شيقل كان ينوي دفعها لأرض للمسجد "أموال وقف" فوضع معطفه وجلس ليتوضأ وكان حينها اللص يبحث بين المعاطف عن معطفه ، يؤكد المواطن الفحماوي انه لم يشك ولو للحظات ان هذا الشخص لصا ، وبعد ان أنهى وضوءه كان اللص قد خرج مع المبلغ الذي وجده ، يشير الفحماوي انه في البداية لم يشعر بانه قد تمت سرقته لكنه فيما بعد كان قد شعر بان المبلغ مفقود فسارع لإخبار المؤذن والإمام الشيخ رضوان والذي كما أشار المواطن انه شعر بريب تجاه اللص منذ البداية وكان قد سأله لماذا يتوضأ ولا يصلي ،وبعدما تأكد كلاهما الإمام والمواطن انه السارق اخذوا البحث عنه وتمشيط المحطات في المنطقة باحثين عنه حتى تم العثور عليه في محطة الحافلات في مصمص وهناك قام بعض الشبان المتواجدين هناك بتوثيق لحظة القبض عليه كما أشار المواطن والذي أكد ان الهدف من نشر الفيديو جاء لحماية أموال المسلمين والأوقاف وليس للإشهار به كما ادعى البعض .

وعن سؤال مراسلتنا لماذا لم يتوجه للشرطة للإبلاغ عنه أشار المواطن ان ذلك يتعلق بمعتقداته الدينية ،حيث انه لا يجب الاستعانة بغير المسلمين على المسلمين .

القبض على اللص في الناصرة وتسليمه للجهات

يذكر انه قد تم مؤخرا القبض على السارق وهو الان رهن الاعتقال في البلاد، ويروي الشيخ وسام مروات عن تفاصيل القبض عليه قائلا:" في البداية تمت سرقة احد رواد المسجد في الناصرة على يده حيث ان تم تصويره من خلال كاميرات المراقبة هنالك ولكن صورته لم تكن واضحة ، وأضاف :" بعدما علمنا عن نشر فيديو مصور للص في إحدى مساجد ام الفحم ورأينا الصورة على الفور تواصلنا مع أهلنا في ام الفحم والذين أشاروا الى انهم ضلوا مكانه ، لكن بعد معرفة شكله كان من السهل التعرف عليه وبالتالي القبض عليه ، وأمس عاد الى الناصرة حيث شوهد في ساحة شهاب الدين ، قام بعض الأهل من الناصرة بمهاتفتنا لإعلامنا بذلك وعلى الفور ذهبت الى هناك وقبضت عليه وقمت بتسليمه للشرطة حيث اعترف بالسرقة .