ام الفحم والمنطقة

الشيخ مشهور فواز : هل يخصم الدّين قبل أداء الزّكاة؟

القرار: إذا أراد الشّخص سداد الدّين في الحال فيجوز خصمه من المبلغ الكليّ، ثمّ زكاة ما تبقّى إن بقي معه النّصاب فأكثر، وهو لهذا العام عشرون ألف شاقل فأكثر.

أمّا إذا كان الدّين مقسّطًا فلا يُخصَم، ولكن يجوز خصم قسط السّنة الحاليّة من المبلغ الكلّي، ثمّ زكاة ما تبقّى كما جاء في قرارات الهيئة الشّرعيّة العالميّة للزّكاة، والأفضل عدم خصم شيء خروجًا من الخلاف.

كيفيّة الزّكاة:
من كان يملك في رمضان الفائت (18275 ش) فأكثر، ومعه في رمضان الحاضر (20000 ش) فأكثر، لزمه إخراج ربع العشر (2.5%) عن جميع المبلغ ولو لم يمرّ عام على جميع المبلغ، طالما أنّه قد مرّ عام على النّصاب.
ولتسهيل العمليّة الحسابيّة قسّم جميع المبلغ على أربعين.

والله تعالى أعلم
المجلس الإسلاميّ للإفتاء
عنهم: أ.د. مشهور فوّاز رئيس المجلس

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى