ام الفحم والمنطقة

ام الفحم :جمعية العطاء والإحسان تعقد اجتماعها السنوي استعدادًا لرمضان والموائمة الاجتماعية

عقدت جمعية العطاء والإحسان في أم الفحم اجتماعها السنوي للإدارة، حيث تم الاطلاع على آخر المستجدات وتجديد الثقة بالطاقم الإداري، وذلك استعدادًا لشهر رمضان المبارك. وقد تخلل الاجتماع استشهاد بآيات قرآنية وأحاديث نبوية، إيمانًا بأهمية الاسترشاد بهدي القرآن والسنة في كل أعمال الجمعية من اجل المواءمة مع الأسر المستورة.

في تصريح لها، قالت السيدة رحاب كساب أم محمد أبو شقرة، رئيسة الجمعية: “إن القرآن الكريم والسنة النبوية يوجهاننا دائمًا إلى الخير والعطاء، وكما قال الله تعالى: ‘مَثَلُ الَّذِينَ يُنفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ في سَبِيلِ اللَّهِ كَمَثَلِ حَبَّةٍ أَنْبَتَتْ سَبْعَ سَنَابِلَ في كُلِّ سُنبُلَةٍ مِئَةُ حَبَّةٍ’ (البقرة: 261)، وهذا ما نسعى إليه في جمعيتنا.”

وأضافت: “نتذكر دائمًا حديث الرسول صلى الله عليه وسلم: ‘خير الناس أنفعهم للناس’، وهذا هو ديدننا في جمعية العطاء والإحسان. نسأل الله في هذا الشهر الكريم أن يتقبل منا ومن جميع المسلمين صالح الأعمال.”

وأكدت السيدة رحاب على أهمية الاستعداد لشهر رمضان، مشيرة إلى الجهود المبذولة لتوزيع المساعدات وتنظيم الأنشطة الخيرية التي تعود بالنفع على الفئات المحتاجة في المجتمع.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى