ام الفحم والمنطقةمدارس

لقاء مؤثر لطالبات فحماويات مع مربي صفهن بعد 23 عامًا من التخرج!

* طالبات الصف الثاني عشر “ج” من الفوج الثامن والعشرين سنة 2001 بالمدرسة الثانوية الشاملة في ام الفحم يزرن مربيهن الاستاذ يوسف سليمان ابو راس

في مبادرة لافتة ومعبّرة وبعد 23 سنة، شاركت طالبات الصف الثاني عشر “ج” من الفوج الثامن والعشرين بزيارة مميّزة لبيت المربي يوسف سليمان ابو راس محاجنة، في بيته بقرية معاوية، والذي قام بتربية الصف لمدة ثلاث سنوات متتالية.

وقد عبّر مربي الصف وزوجته ام محمد عن امتنانهما وتقديرهما لهذه اللفتة الرائعة، واستضافا الحضور بوجبة غداء في بيتهما العامر، حيث ساد اللقاء جو من الألفة والودّ واسترجاع الذكريات.

وقد عبّرت “الطالبات” الخريجات عن جديل الشكر وبالغ التقدير للمربي الفاضل، وتمنين له دوام الصحة والعافية وباركن له تماثله للشفاء بعد الازمة الصحية التي مرّ بها مؤخرًا.
وفيما يلي بعض من الكلمات التي وردت على لسانهن:
نشكرك على كل ما قدمته لنا من دعم وتشجيع، وجعلتنا نحلّق في أفق المعرفة والعلم، حيث كنّا ولا زلنا نرى بك مثالاً يحتذى به، وسندا وعوناً لنا.
وها هي الأيام قد دارت وعادت بذكرياتها الجميلة لتعود بنا الى سابق العصر والأوان، حيث كنت معلماً ومربياً وأباً حنوناً صادقا ومخلصاً في علمك وعملك لوجه الله تعالى.
رعاك الله وأمد في عمرك أعواماً عديدة.
يشار إلى أن ابنة الأستاذ يوسف “ثناء”، المرحومة بإذن الله، كانت في نفس الصف، حيث استذكر الحضور مناقبها وطيبتها، ودعون لها بالرحمة وان يغفر الله لها ويسكنها فسيح جنانه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى